منتدى ابطال المبارزة
السلام عليكم
عزيزي الزائر اذا كنت عضو معنى من قبل نتمنى ان تسجل دخولك واذا لم تكن نتمنى منك التسجيل اذا ارة
علما بان تم اخفاء بعض الاقسام عن الزوار ةاخفاء روابط التحميل


Hello Visitor meaning if you are a member of We hope that before you sign and if they were not wish you to register if the ball has been hidden note that some sections of the visitors Pakhva download links



 
الرئيسيةالــبوابـــــةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
 


شاطر | 
 

 رأي القرآن بالسيد المسيح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
bosif mery
.
.
avatar

ما هي ديانتك : مسلم
ذكر
عدد الرسائل : 2677
العمر : 25
المزاج : سعيد
المملكة : النور
عدد نقاط التشريح : *********
تاريخ التسجيل : 01/06/2008
نقاط النشاط : 4435
تقيم الاعضاء لمواضيعي : 203

مُساهمةموضوع: رأي القرآن بالسيد المسيح   الأربعاء يونيو 30, 2010 5:47 pm

رأي القرآن بالسيد المسيح
يعتبر المسلمون عامةً ان المسيح عيسى بن مريم هو مجرّد نبي من الانبياء ، لكن كل دارس متعمّق في القرآن يجد أن شخصية المسيح كانت فريدة من كل جوانبها :

* السيد المسيح هو وحده الذي وُلد من عذراء متميّزا عن كل بني البشر وكل الانبياء بلا استثناء. فمع أنّ ميلاد آدم وحواء كان بدون أب أو ام، لكن هذا كان بديهياً لأن الله خلقهما كأول أب وأم للبشر. أمّا ميلاد السيد المسيح فكان فريداً، لأنه هو كان فريداً، وإلاّ لَما كانت هناك حاجة لأن يولد على خلاف بني البشر. (مريم20-21) "قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيًّا قَالَ كَذَلِكِ قَالَ رَبُّكِ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ وَلِنَجْعَلَهُ آيَةً لِلنَّاسِ وَرَحْمَةً مِّنَّا وَكَانَ أَمْرًا مَّقْضِيًّا ". فالمسيح جاءَ آية من الله ورحمةً لخلاص البشر.

* السيد المسيح هو كلمة الله كما جاء في سورة النساء 171، وهو روحٌ من الله ورسول منه تعالى: "... إنما المسيح عيسى بن مريم رسول الله وكلمته ألقاها الى مريم وروحٌ منه.." فالمسيح هو تعبيرُ ذات الله وفكره ، لأنه كلمةُ الله؛ وقد جسّد الله كلمتَه في المسيح، ليعبّر للبشر عن إرادته ورسالته لهم، بالخلاص من الخطيئة والشيطان وجهنّم. والمسيح هو روحٌ من الله لذلك لم يحتاج الى ولادة بشرية تناسلية.

* السيد المسيح وحدَه تكلّم في المهد بحسب ما جاء في سورة مريم 24 - 33 وآل عمران 46و48 والمائدة 110 فهو لم يتعلّم شيئاً من أحد ولا حتى الكلام، فكلامه وحكمته هما من ذات الله وحكمته، لأنه كلمةُ الله وروحٌ منه: "...كيف نكلّم من كان في المهد صبياً، قال إني عبد الله آتاني الكتاب وجعلني نبياً، وجعلني مبارَكاً اين ما كنت... وباراً بوالدتي... والسلام عليّ يوم ولدتُ ويوم أموت ويوم اُبعثُ حياً..."

* تميّز السيد المسيح وحدَه عن جميع الانبياء بعصمته وانفراده بالكمال دون الوقوع في أي خطأ، فبينما أخطأ جميع الانبياء، كان المسيح المستثنى الوحيد إذ إنه وجيه في الدنيا والآخرة (آل عمران 45)؛ "ومبارك اين ما كان" (مريم 31) ؛ و"زكي" (مريم 19) أي بلا إثم، كما جاء في تفسير البيضاوي؛ أو طاهر من الادناس، كما جاء في تفسيرعبدالله شبر. وقد جاء في الحديث: "كل ابن آدم يطعنه الشيطان في جنبه حين يولد، غير عيسى ابن مريم، ذهب ليطعنه فطعن الحجاب."

* تميّز السيد المسيح وحدَه بالقدرة على الخلق:"إني أخلق لكم من الطين كهيئة الطير فأنفخ فيه فيكون طيراً بإذن الله." (آل عمران 49). أفمن يخلق كمن لا يخلق (النحل 17)؟

* تميّز السيد المسيح وحدَه بمعرفة سرائر الناس: "واُنبئكم بما تأكلون وما تدخرونه في بيوتكم، إن في ذلك لآية لكم إن كنتم مؤمنين." (آل عمران 49) .

* تميّز السيد المسيح وحدَه بصنع المعجزات والخوارق التي لم يستطع أن يعملها أي شخص آخر: "وَأُبْرِىءُ الأكْمَهَ والأَبْرَصَ وَأُحْيِـي الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللّهِ " (آل عمران 49 والمائدة 110).

* تميّز السيد المسيح وحدَه بالرقابة على الناس حتى ارتفاعه الى الله تعالى:"وكنتُ عليهم شهيداً ما دمتُ فيهم، فلما توفيتني ، كنتَ انتَ الرقيب." (المائدة 117).

* تميّز السيد المسيح بكونه مؤيَّداً بالروح القدس: "...وآتينا عيسى بن مريم البيّنات وأيّدنه بروح القدس..." أو الإسم الاعظم، بحسب ما جاء في تفسير عبدالله شبر.

* تميّز السيد المسيح بأنه رُفّع الى الله العلي: "إني متوفيك ورافعك إليّ..."(آل عمران 55)؛ "بل رفّعه الله إليه." (النساء 158). وإنّ في هذا الترفيع الى حضرة الله لإكرامٌ لم يَحْظَ به أي شخصٍ آخر .

* تميّز السيد المسيح بأنه هو المزمع أن يأتي في آخر الزمان للدينونة العادلة، حيث جاء في الحديث: "لا تقوم الساعة حتى ينزل ابن مريم حَكماً مقسطاً." أي ديّاناً عادلاً. "وإنه- أي المسيح - لَعِلمٌ للساعة." (الزخرف61) . * ميّز الله أتباع المسيح بمركز سامٍ وبتأكيدٍ ليوم القيامة: "وَجَاعِلُ الَّذِينَ اتَّبَعُوكَ فَوْقَ الَّذِينَ كَفَرُواْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ" (آل عمران 55). ليس كل من ادّعى المسيحية كان من أتباع المسيح، بل مَن آمن بالله بحسب رسالته في المسيح، وأمّا رسالةُ المسيح فهي الانجيل. ومَن أراد إتباع المسيح، عليه ان يتوب، وينكر نفسه، مؤمناً بالمسيح، وموته البديلي على الصليب عنه شخصيّاً (اموت)، وقيامته من بين الاموات في اليوم الثالث، (اُبعثُ حياً)، ومجيئه الثاني (...حتى ينزل ابن مريم) القريب بالمجد حسب الانجيل، فيصبح خليقة جديدة ، لأن في المسيح وحده قوة الله لخلاص الانسان من الخطيئة والشيطان وجهنم. وقد أوحى الله لحواريي المسيح فدوّنوا رسالته في الانجيل وأظهروا حقيقة شخصيّته وهدف الله من خلاله.

اننا ندعوك لقراءة الانجيل وفهم معناه الحقيقي بعيداً عن كل تحريف أو تشكيك أو كفر، فشخص المسيح المميّز عن سائر الانبياء والبشر،يستحق أن نعرفه تماماً كما جاء في الانجيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
samurai
.
.
avatar

ما هي ديانتك : مسيحي
ذكر
عدد الرسائل : 98
العمر : 21
المزاج : هادي
المملكة : الظلام
عدد نقاط التشريح : 87
تاريخ التسجيل : 01/06/2010
نقاط النشاط : 280
تقيم الاعضاء لمواضيعي : 0

مُساهمةموضوع: رد: رأي القرآن بالسيد المسيح   الأربعاء يونيو 30, 2010 11:11 pm

المشكلة ان جميع المسلمين مش مومنين ان المسيح اتعزب وصلب وقام من الاموات في اليوم الثالث من موتة
كل المسلمين يقولون انة مات موتة عادية زي حد والكلام دة غلط
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سيما
***************
***************
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1924
العمر : 22
المزاج : هادئة ... ومن حسن حضكم ... -_-! ...
المملكة : الظلام
عدد نقاط التشريح : 532
تاريخ التسجيل : 15/06/2008
نقاط النشاط : 2026
تقيم الاعضاء لمواضيعي : 46

مُساهمةموضوع: رد: رأي القرآن بالسيد المسيح   الخميس يوليو 01, 2010 12:11 am

شكرا لك بوسيف ع الطرح الحلو ... هذا خطأ يا ساموراي ... فكل المسلمون الذين أعرفهم يؤمنون بأن السيد مسيح لم يمت و أيضا أحد علامات اخر الزمان هو أن السيد المسيح سيعود مرة أخرى ليقضي على دجال بسيفه ... و الكل يعرف هذا ...

تحياتي ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاصي
...
...
avatar

انثى
عدد الرسائل : 567
العمر : 33
المزاج : فري
المملكة : النور
عدد نقاط التشريح : 908
تاريخ التسجيل : 14/01/2010
نقاط النشاط : 1811
تقيم الاعضاء لمواضيعي : 204

مُساهمةموضوع: رد: رأي القرآن بالسيد المسيح   الخميس يوليو 01, 2010 1:49 pm

شكرا لك يا بوسيف موضوع جميل لكن لديه ملاحضه على المةضةع سوف ارسلها لك
وبنسبه لسموراي نحن المسلمين نؤمن به ونئمن انه صلب ومات
اتمنى ان لا تكترث للكلام بعض الاغبياء او الجهلا
تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
SARYO-VAN
______________
______________
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1817
العمر : 24
المزاج : جيد
المملكة : الظلام
عدد نقاط التشريح : 645
تاريخ التسجيل : 28/09/2009
نقاط النشاط : 3085
تقيم الاعضاء لمواضيعي : 25

مُساهمةموضوع: رد: رأي القرآن بالسيد المسيح   الخميس يوليو 01, 2010 7:55 pm

شكرا لك يا بوسيف ماري
و يا ساموراي كما قالو لك نحن نؤمن بان النبي عيسى لم يمت






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاصي
...
...
avatar

انثى
عدد الرسائل : 567
العمر : 33
المزاج : فري
المملكة : النور
عدد نقاط التشريح : 908
تاريخ التسجيل : 14/01/2010
نقاط النشاط : 1811
تقيم الاعضاء لمواضيعي : 204

مُساهمةموضوع: رد: رأي القرآن بالسيد المسيح   الجمعة يوليو 02, 2010 11:43 am

نعم هو لم يمت لئن الله رفعه الي السماء وسوف ينزل بعد مدى لكي يتمم المهام الذي ارسل لاجلها وهو محاربة الضلام ومن يفسد الارض وبعد ما يتم مهمته سوف يرفعنى جميعا الي السماء لكي نحاسب على جميع خطيانيا التي ارتكبناها في الارض
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سيما
***************
***************
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1924
العمر : 22
المزاج : هادئة ... ومن حسن حضكم ... -_-! ...
المملكة : الظلام
عدد نقاط التشريح : 532
تاريخ التسجيل : 15/06/2008
نقاط النشاط : 2026
تقيم الاعضاء لمواضيعي : 46

مُساهمةموضوع: رد: رأي القرآن بالسيد المسيح   الجمعة يوليو 02, 2010 3:16 pm

معكي حق يا عاصي في نصف ما قتله ... ولكن فقط بنهاية دجال لن يكون نهاية أخر الزمان ... أخر يوم في هذه الدنيا ستكون عندما يأتي بركان هائج و يأخذ معه كل شيء من البشر و الكواكب و كل شيء ... و بعدها نحاسب ... أنا لدي كتاب علامات أخر الزمان أولا تبدء العلامات الصغيرة و بعدها الكبيرة ... العلامات الصغيرة ظهرت كلها و منها كثرة المغنين و المغنيات و كثرة النصابين و الجهل و الذين يشربون الخمر و الكثير بعد ... و بقي العلامات الكبيرة و منها النيزك الذي سيصيب الأرض و يدمر نصف الكرة الأرضية و شروق الشمس من الغرب و غروب الشمس من الشرق و بقائها هكذا لمدة ثلاثة أيام و ضهور محمد المهدي ليحكم و في فترة حكمه سيحضى كل المسلمين بحياة لم يحلموا بها و لن يكون هناك فقر و لا جوع و سيكون الكل سعداء و بعدها ضهور دجال و الذي سيقول بأنه الله ( أستغفر الله ) و سيتبعه الكثير من الناس و بالأكثر النساء و في فترة دجال سيكون حال كل المسلمين سيئا جدا جدا و بعدها سيأتي السيد المسيح و يقضي على دجال بسيفة و بعدها البركان ... طبعا أنها ليست كل العلامات فأنا نسيت الكثير منها و لكنها كل ما أتذكره حاليا .... أتمنى أنكم أستفدتم ...

تحياتي ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المدمر6000
.
.
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 69
العمر : 22
المزاج : Busy
المملكة : الظلام
عدد نقاط التشريح : 10020
قطعة الالفية :
تاريخ التسجيل : 22/02/2008
نقاط النشاط : 30
تقيم الاعضاء لمواضيعي : 7

مُساهمةموضوع: رد: رأي القرآن بالسيد المسيح   السبت أغسطس 14, 2010 3:24 am

شكرا على المعلومات افدتنا واستفدت اللهم اجعله من صالح اعمالك وتقبل مرورى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://yami110.ahlamontada.com/profile.forum?mode=register&a
 
رأي القرآن بالسيد المسيح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ابطال المبارزة :: القســـــــــــــــ الاداري ــــــــــــــــــم :: مواضيع الاقسام التي حذفة-
انتقل الى: